سيرة كريم

في عام 1347هـ، ولد الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز بن صالح الراجحي -رحمه الله- بمحافظة البكيرية في منطقة القصيم وسط المملكة العربية السعودية، حيث نشأ في بيت دين و خير و كرم، وانطلق بعمله في التجارة منذ كان في السابعة عشرة من عمره -وذلك بمبلغ زهيد- حتى وصل إلى ما وصل إليه من الخير، و كان -رحمه الله- يقول دائماً (ما وصلت إليه، ليس بجهدي ولا تفكيري وإنما بتوفيقٍ من الله، وأكثر ما يطرح البركة في المال الصدقة) ومن ذلك اليقين والإيمان الراسخ؛ بدأ الشيخ عبدالله الراجحي –رحمه الله- في العمل الخيري وعمارة الأرض منذ سنِ مبكرة، و قد بدأ بوقف 30,000 نخلة مثمرة ثم وصل إلى ما يربو على 150,000 نخلة، إضافة إلى بعض الأوقاف الاستثمارية.

مسيرة كيان

في عام 1430 هـ صدر المرسوم الوزاري بالموافقة على ترخيص لمؤسسة الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، لتكون استكمالاً لمسيرة الخير التي بدأها الوالد الشيخ -رحمه الله- كمؤسسة أهلية مانحة لكل ما يخدم المجتمع، من خلال دعم و تمويل المشاريع الخيرية و التنموية في مجال القرآن الكريم، و السنة النبوية، و الدعوة إلى الله، وخدمة أهل العلم، و البحوث والدراسات المجتمعية، و كذا دعم المؤسسات التربوية، و الطبية الخيرية، ومشاريع السقيا و الإطعام.
و تقوم المؤسسة بدور حيوي في دعم هذه المجالات وفق آليات و معايير محددة، مما يساهم في بناء إنسان فاعل، مع مجتمعه متفاعل، بدعم و توجيه أبناء وبنات الشيخ عبد الله الراجحي -رحمه الله- المتجانسة مع وصيته، بما يكون دافعاً للتقدم والتميز.

مجلس الإدارة

أ/ فهد بن عبدالله الراجحي

رئيس مجلس الإدارة

أ.د/ عبدالله بن ناصر السلمي

عضو مجلس الإدارة

أ/ مساعد عبدالله الراجحي

عضو مجلس الإدارة

أ/ عبداللطيف عبدالله الراجحي

عضو مجلس الإدارة

 

أ/ تركي عبدالله الراجحي

عضو مجلس الإدارة

أ/ عبدالعزيز أحمد الحمادي

عضو مجلس الإدارة

 
 

الرؤية

الريادة والتميز في المنح الخيري.

 

الرسالة

تنفيذ وصية الشيخ بالعمل على أساس متين؛ لتحقيق النفع المجتمعي الأكبر من خلال تقديم الدعم، والمساهمة في سد حاجة المحتاج بكفاءة وفاعلية.

 

القيم

– الأمانة والعدالة
– الفريق الواحد
– الشفافية والمصداقية
– التواضع
– التميز والإبداع

    •  

      الغايات الإستراتيجية

    •  

      تطوير الأداء المؤسسي وتقديم عمليات وأنشطة الدعم بكفاءة وتميز

    •  

      المساهمة في سد إحتياجات المستفيدين وتحقيق أعلى مستوى من الرضا

    •  

      التطور والنمو المستمر وتطبيق منهجية المنظمة المتعلمة

    •  

      السعي لتحقيق الاستقرار المالي والكفاءة في الاستخدام

  •  

    تبني سياسات وممارسات تكفل استدامة العمل المؤسسي